google.com, pub-7003627248407361, DIRECT, f08c47fec0942fa0
google.com, pub-7003627248407361, DIRECT, f08c47fec0942fa0

وضع بعض الموقوفين من جماهير الترجي العائدين من مصر في الحجر الصحي ..

#الترجي …

” من المنتظر أن يتم ّ وضع موقوفي جماهير الترجي الرياضي التونسي في مصر وعددهم 20 موقوفا في الحجر الصحي عند عودتهم اليوم من القاهرة بعد تعمّد سلطات #السيسي حشرهم مع موقوفين ٱخرين يحملون فيريس #كورونا ليتمكنوا بدورهم من نقل الفيريس إلى تونس مع العلم وأن السلطات التونسية طلبت توضيحا من المصريين لمثل هذا الفعل الشنيع …

أكّد عبد اللطيف المكّي وزير الصحة والقيادي في حركة النهضة في برنامج ميدي شو اليوم الاثنين 2 مارس 2020 أنّه التقى بسفير ايطاليا في تونس بخصوص وضعية تلاميذ تونسيين سافروا خلال العطلة المدرسية إلى جنوب إيطاليا، مشيرا إلى أنّه تمّ وضعهم في الحجر الصحي.

وأوضح أنّ السفير الايطالي أبلغه أن المنطقة التي زارها التلاميذ خالية من الفيروس، قائلا “رغم تطمينات السفر لكن لا تسامح مع الحالات المشتبه بها والحذر واجب”.

وشدّد المكّي على أنّ وزيرة الصحة السابقة سنية بالشيخ أكدت ارتفاع منسوب الخطر وتنقله الى دول مجاورة “ونحن نواصل العمل بعد استلام مقاليد الوزارة لأننا مازلنا في المرحلة الأولى 0 حالة مستوردة ونخشى إفلات حالة مستوردة لهذا يجب الانتباه واخذ الإحتياطات اللازمة.

وتابع “أنا أقدم الحقائق عارية وأطمئن الجميع أننا نملك خطة التوقي والحماية وهذه الخطة قابلة للتصعيد بارتفاع منسوب الخطر”.

وكشف وزير الصحة الجديد أنّ اللجنة القارة لمتابعة انتشار فيروس “كورونا” تتابع الحالات التي تمّ وضعها تحت الحجر الصحّي، معلنا أنّ عدد الحالات المشتبه في إصابتها بالفيروس في حدود 900، غادر منهم حوالي 500 بعد التأكّد من سلامتهم والبقية مازالوا محل متابعة.

لجنة صحية لمتابعة وضعية مشجعي الترجي الموقوفين

وعلق عبد اللطيف المكّي على ما أثير بخصوص احتجاز عدد من مشجعي الترجي الرياضي عقب مواجهة الزمالك في مركز إيقاف على مقربة من مركز الحجر الصحي الخاص بمن تعلقت بهم شبهة الإصابة بفيروس كورونا، وهو ما يشكل خطرا على صحة المواطنين التونسيين.

وأكّد أنّ وزير الخارجية تدخّل لتفعيل الجهود الدبلوماسية وسيطالب السفير التونسي في القاهرة بتوضيحات في الموضوع، مؤكّدا أنّه سيقع التعامل مع أحباء الترجّي من طرف الجهات الطبية واللجنة الخاصة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: