google.com, pub-7003627248407361, DIRECT, f08c47fec0942fa0
google.com, pub-7003627248407361, DIRECT, f08c47fec0942fa0

ذاكر بنصوف يكتب : إعلام البزبوز …

#إعلام_البزبوز ..
” مرٌة أخرى وفي ظروف إستثنائية لا تحتمل منّا سوى الإستماع إلا إلى صوت الوحدة الصمّاء في مجابهة هذه الجائحة اللعينة يطلّ علينا عبر منصات الإعلام وجوه مكفهرة لا ترى في المشهد إلا ما ترغب في رؤيته بحثا عن نسبة مشاهدة عالية ولو كان ذلك على حساب نفسية وأمن المواطن التونسي وحتى على حساب قوت يومه فتدخل الشكّ في ذهن متابعيهم إن كانوا لهم متابعين أصلا …
هذه المرة يطلّ علينا برأسه الصغير صاحب برنامج الحقائق الأربع حمزة البلومي ليشكك في مصادر ومٱلات الاموال المتدفّقة على صندوق 1818 إما بالتهميز أو التلميز والحال أن هذه الاموال بطبعها مراقبة من خلال منصة إلكترونية واضحة يمكن الولوج إليها عبر موقع www.covid-19.tn حيث يمكن من خلالها مشاهدة الحاسب الٱلي يتحرك كل ثانية ومع كل تبرع وبصفة تلقائية علاوة على أن رقابة وزارة المالية ومختلف مكونات المجتمع المدني ومدونين تتمّ في كل لحظة ليس تشكيكا في وزارة الصحة بل إيمانا بضرورة أن تتم عمليات التبرع في كنف الشفافية والوضوح وأمام أعين الجميع … ولعمري أن تفجير الألغام من هنا وهناك ليست الغاية منه حماية أموال الدافعين فهم لا يهمهم المواطن سوى أن يدفع لهم نصيبهم من برامج البوز التي يتحفوننا … الغاية الحقيقية التشهير بوزير الصحة السيد عبد اللطيف المكي بعد أن أثبت قوة شكيمته في إدارة الأزمة ورفضه التعامل مع أصحاب الاموال الفاسدة الذين يتاجرون بصحة المواطن التونسي من خلال إستيراد مواد مسرطنة وكذلك معدات مستوفية الصلوحية …هذه هي الغاية الحقيقية التي يحاول حمزة البلومي إخفاءها على الناس من خلال التشكيك في اموال التبرع ..”

#ذاكر_بنصوف ..

شاهد أيضاً

بقلم القاضي المدوّن نزار الشوك : سيدي الرئيس أين أنتم ….؟

كتب القاضي الفاضل السيد نزار الشوك ما يلي : رسالة الى السيد الرئيس سيدي الرئيس …

حميدة الجميلي تكتب : سرطان الفساد ..

#سرطان_الفساد ستاتي طويل شوية لكن اقراو فماش ما ربي يجريها عالصلاح. كثيرون هم من يوجهون …

المدونة حميدة الجميلي تكتب: أزمتنا الجوهرية في عقولنا

للأسف لم نصل بعد إلى الثوره الحقيقيه كم نحن فى حاجه إلى ثوره على أنفسنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: